• Pic Mgmt

    الجودة وضمانها قضية

    أصبحت الجودة وضمانها تمثل لنا قضية سنعمل بعون لله على إنجازها

  • Pic Mgmt

    التعليم ... مشروع للإصلاح ورؤية للتطوير

    يرجع الاهتمام بالتعليم كونه دعامة من دعائم الأمن الوطني وشرط من شروط بقاء الأمم، فكلما ارتفع مستوى التعليم في مجتمع ما زاد مستوى الوعي فيه، فالبداية في كل مشاريع الإصلاح والتحسين هو الاعتراف بوجود مشاكل وتحديات 

  • Pic Mgmt

    تعليم ...لمرحلة جديدة

    أن المرحلة الانتقالية التي نعيشها حالياً تحتاج إلى عقلية جديدة وخيال مبدع ووجدان متحرك، وبالتالي نحتاج إلى مؤسسات تعليم عالٍ تقودنا نحو إنتاج العقول والأفكار وليس إنتاج قوالب جامدة ومتكررة.

  • Pic Mgmt

    التعليم ...وترف المخرجات

    إن مؤسسات التعليم العالي التي لا تترجم مخرجاتها وفق سوق العمل ستظل ترفاً في وطن هو في حاجة ماسة لكل الكوادر والأطر،  إننا نريد مؤسسات تعليم عالٍ تعمل على تطوير المجتمع وصولاً إلى تحقيق أهدافه في التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية والعلمية

  • Pic Mgmt

    ازداد الاهتمام العالمي بنظم الجودة وضمانها

    أن مؤسسات التعليم العالي تسعي حالياً إلى تقديم برامج تعليمية ذات  جودة في التعليم والتعلم والبحث وخدمة للمجتمع. كون الجودة وضمانها في التعليم العالي أصبحت  أمر ضروري لتحقيق التنمية الاقتصادية والعدالة الاجتماعية والتنقل الطلابي، كما تقود بالتالي إلى الإبداع والابتكار وهذه العناصر هي أمر حيوي

الأجندة

المشاركة في مؤتمر عن ضمان الجودة


 وجه المؤتمر السنوي التاسع للمنظمة العربية لضمان الجودة

2017/12/3

المزيد

المشاركة في ملتقي دولي بالجزائر


وجه المركز العلمي والتقني في علم الانسان الثقافي والاجتماعي ب

2017/12/3

المزيد

المشاركة في ندوة دولية عن المجتمع المدني


  سيشارك الأستاذ الدكتور / حسين سالم مرجين بعون لله تعالي في

2017-10-12

المزيد
اخبــــارنا

جائزة جودة البرنامج الأكاديمي - جامعة سرت

2014/06/18

إصدر رئيس جامعة سرت قرار رقم (304) لسنة 2014م، بشان تكليف الدكتور حسين مرجين في عضوية اللجنة الرئيسة المكلفة بتنفيذ جائزة جودة البرنامج الأكاديمي، حيث باشرت اللجنة الرئيسة أعمالها يوم السبت الموافق 2014/05/31م، كما تم توزيع المهام والمسؤوليات على عدد من اللجان الفرعية المكلفة بعمليات التدقيق، وقد قام الدكتور حسين سالم مرجين بزيارة فروع جامعة سرت في منطقة الجفرة، حيث قام بالتدقيق على كلية الإدارة الأعمال - قسم الإدارة وكذلك كلية التربية قسم اللغة الإنجليزية، وسيتم خلال الأيام القادمة إعلان نتائج الجائزة .  

 

.

كلمة الدكتور / حسين مرجين في المؤتمر الوطني للتعليم العالي 2014م

2014/06/18

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحابه وسلم
السيد  وكيل شؤون البحث العلمي
السيد وكيل وزارة التربية والتعليم
السيد رئيس لجنة التعليم العالي بالمؤتمر الوطني  
السيد الامين المساعد لاتحاد الجامعات العربية
السادة مؤسسات المجتمع المدني
السادة أعضاء هيئة التدريس
السادة الطلاب
السادة الضيوف الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
يسرنا أيها السادة الأفاضل باسم اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني للتعليم العالي أن أرحب بكم أجمل الترحيب وأشكركم على تلبيتكم دعوة الحضور والمشاركة الفاعلة في أعمال هذا المؤتمر الذي ينظمه كل من:
  • المركز الوطني لضمان جودة واعتماد المؤسسات التعليمية والتدريبية
  • الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني
وذلك من منطلق أهمية ودور مؤسسات التعليم العالي ومكانتها في المجتمع، فالتعليم العالي له أبعاد اجتماعية وسياسية واقتصادية، وله علاقة ارتباط بالتنمية وقضاياه، بالتالي  كان لازماً من  إيلاء مؤسسات التعليم العالي الأهمية التي تستحقها بالنظر إلى تلك الأبعاد المناطة بها ، إضافة إلى أهمية التعليم العالي في نحت العقول والخيال والوجدان , خاصة وأن المرحلة الانتقالية التي نعيشها حالياً تحتاج إلى عقلية جديدة وخيال مبدع ووجدان متحرك، وبالتالي نحتاج إلى مؤسسات تعليم عالٍ تقودنا نحو إنتاج العقول والأفكار وليس إنتاج قوالب جامدة ومتكررة.
أيها السادة الكرام :
إن مؤسسات التعليم العالي  التي لا تترجم مخرجاتها وفق سوق العمل  ستظل ترفاً في وطن هو في حاجة ماسة لكل الكوادر والأطر،  إننا نريد مؤسسات تعليم عالٍ تعمل على تطوير المجتمع وصولاً إلى تحقيق أهدافه في التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية والعلمية، ولن يتحقق ذلك إلا من خلال تعليم يحقق استعمال تقنية المعلومات بفعالية، والاستفادة القصوى من المعرفة العلمية , واتساع شبكة المعلومات الدولية، وبذلك نستطيع مواجهة تحديات العصر خصوصاً مع زيادة الفجوة الرقمية المعلوماتية بين من يملكون المعرفة التي تمكنهم من التعامل بنجاح مع مشكلات العصر وبين من لا يملكونها. 
إن تحقيق ذلك يتطلب إعادة تعريف مؤسسات التعليم العالي، إضافة إلى  ضرورة وجود إستراتيجية لتحسين وتطوير منظومة التعليم العالي، والتي من خلالها يتم تصفير تلك المشكلات وصولاً إلى تحقيق الجودة وضمانها في منظومة التعليم العالي، إن هذا المؤتمر يحاول الإجابة على عدد من التساؤلات لعل أهمها هو: أين موقع مؤسسات التعليم العالي  في ليبيا الآن من خارطة مؤسسات التعليم العالي الإقليمية أو الدولية ؟ وهذا التساؤل يدفعنا إلى طرح تساؤل آخر, وهو :
ماذا نريد من مؤسسات التعليم العالي ؟
بعد الإجابة عن هذا التساؤل، يمكن تحديد الآليات والإجراءات التي يمكن من خلالها الولوج إلى ما نصبو إليهجمعياً.
إن المرتكزات الأساسية التي يطمح  إليها هذا المؤتمر ليس فقط من خلال الأوراق العلمية  التي تم قبولها، وإنما من خلال طرح التساؤلات والمدخلات والمناقشات التي نطمح جمعياً  أن تجد إجابات لتلك التحديات التي تواجه مؤسساتنا التعليمية ، إن أعضاء اللجنة التحضيرية واللجنة العلمية  يأملون أن تساهموا جمعياً  من خلال حضور جلسات العملية والتي تمتد إلى يومين صباحاً ومساءً، وتشمل المحاور التالية:
  • المحور الأول : تحديات وطموحات مؤسسات التعليم العالي.
  • المحور الثاني: سياسات التعليم العالي في ضوء المستجدات والمتغيرات المحلية والدولية.
  • المحور الثالث : الكفايات اللازمة لخريجي مؤسسات التعليم العالي.
  • المحور الرابع: مخرجات التعليم الفني وعلاقتها بسوق العمل.
  • المحور الخامس: برامج التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس والمدربين بمؤسسات التعليم العالي.
  • المحور السادس: نظام ضمان الجودة في مؤسسات التعليم العالي.
 
  •  أيها السادة:
 نأمل أن تسمحوا لي باسمكم جمعياً  أن نقدم الشكر لكل من
  • المركز الوطني لضمان جودة واعتماد مؤسسات التعليمية والتدريبية
  • الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني.
  • مكتب الجامعة للاستشارات الهندسية.
على دعمهم ورعايتهم لأعمال لجان المؤتمر المختلفة.
والشكر والتقدير يُسجل أيضاً لأعضاء للجنة العلمية الذين عملوا بكل جدية ومثابرة على تقييم الأوراق العلمية، وإعداد البرنامج الزمني، وتنظيم محاور المؤتمر، بالتنسيق والتعاون مع اللجنة التحضيرية.
كما يسعدني أيضاً تقديم الثناء والعرفان إلى السادة رؤساء وأعضاء اللجان الذين عملوا بصمت خلال فترة الإعداد والتجهيز للمؤتمر، ومن هذه اللجان :
  • لجنة الإعلام.
  • لجنة الاستقبال وتسجيل المشاركين وتنظيم القاعات.
  • لجنة المواصلات.
  • لجنة الإقامة والإعاشة.
  • لجنة سكرتارية المؤتمر.
والذين لا يمكن أن يتم إنجاز ما نطمح  إليه إلا بمجهوداتهم وحماسهم المنقطع النظير انطلاقاً من قناعاتهم بأهمية دور التعليم العالي خلال هذه المرحلة من بناء الدولة الليبية وتصميمهم على ضرورة وضع إستراتيجية  للتحديات التي تواجه تطوير التعليم العالي ومساهمتهم في تعزيز البناء والاستقرار في ليبيا.
وأخيراً يُسدي الشكر لرجال الإعلام المختلفة المقروءة والمسموعة والمرئية على مشاركتهم لنا في تغطيتهم لأعمال المؤتمر، والسادة الحضور من أعضاء هيئةالتدريس والمهتمين بقضايا التعليم العالي والطلاب الذين نشكرهم  جمعياً على تشريفهم لنا بالحضور والمشاركة.
وختاماً نأمل أن يتمخض عن هذا المؤتمر توصيات ومقترحات تساهم في وضع اللبنات الصحيحة نحو تطوير وتحسين منظومة التعليم العالي لتعود بالنفع على مؤسساته التعليمية.  
كما تتمني اللجنة التحضيرية بأن تشكل الأبحاث العلمية التي ستعرض إضافة نوعية للسادة الكرام في لفهم مشاكل وتحديات مؤسسات التعليم العالي
والله الموفق وهو الهادي إلى سواء السبيل وتحقيق الأهداف التي ننشدها.
.

اجتماع تقابلي مع لجنة التعليم العالي بالمؤتمر الوطني العام

2014/06/18

عقدت لجنة التعليم العالي والبحث العلمي بالمؤتمر الوطني العام، يوم الأربعاء الموافق 30-4-2014م اجتماع تقابلي مع كل من: الدكتور حسين مرجين والمهندس معتز دريبكة وذلك لمناقشة مشروع كليات المجتمع، حيث قدم المهندس دريبكه عرض مرئي تناول فيه أهمية مشروع إنشاء كليات المجتمع الليبي للتقليل من الضغط على الجامعات وتوفير فرص أمام الطلاب للالتحاق بسوق العمل، في أكد الدكتور حسين على ضرورة تضمين كليات المجتمع في قانون الجامعات الجديد كون كليات المجتمع
.

ورشة عمل في جامعة مصراته

2014/06/18

نفد الدكتور حسين سالم مرجين والدكتور بشير حسنى زغوان ورشة عمل  بعنوان الدراسة الذاتية المفاهيم وآليات التنفيذ في جامعة مصراتة، وذلك يوم الخميس الموافق 22//05/ 2014م، حيث أفتتح رئيس الجامعة فعاليات الورشة، في حين كان المستهدف من أعمال الورشة مسؤولي الجودة وتقييم الأداء بالجامعة

.

 Prev 1 2 3 4 5 6 7 Next  Last
الأخبار
شهادة مشاركة في ملتقي دولي بالجزائر
المشاركة في الملتقي الدولي حول البحوث الناشئة في العلوم الاجتماعية والإنسانية
شهادة شكر وتقدير من نقاية أعضاء هيئة التدريس بالجامعة الأسمرية
ورشة عمل بالجامعة الأسمرية للعلوم الاسلامية
خطاب إلى وزير التعليم بشأن مراجعة قرار منع الواجبات المنزلية